الوطنية للمطاحن والأعلاف تطلق حملة خيرية لدعم الاسر المحتاجة

اطلقت الشركة الوطنية للمطاحن والأعلاف المساهمة يوم 17 يوليو 2021 حملتها الخيرية تحت شعار (حملة الوحدة الوطنية الخيرية لدعم الاسر المحتاجة في ربوع ليبيا)، بالتعاون والتنسيق مع صندوق الزكاة بطرابلس بتوزيع (500) سلة غذائية متنوعة على الأسر المحتاجة (أصحاب الدخل المحدود) المسجلة لدى الصندوق بمناطق الجنوب الحبيب، وذلك مساهمةً منها، في تنفيذ خططها وبرامجها الإجتماعية.

وتحتوي السلة الغذائية الواحدة منها على (زيت، وطماطم، وأرز، ودقيق، وتن، وجبنة، وكسكي ومكرونة)، لرفع المعاناة على أهل الجنوب وخاصة مع حلول عيد الأضحى المبارك.

وقال مدير التسويق بالشركة “محمد أبوجليدة”، بناءاً على تعليمات السيد مدير عام الشركة “م.جمال جويلي” باشرت الإدارة بالتواصل مع صندوق الزكاة بطرابلس لمعرفة أبرز الإحتياجات لذوي الدخل المحدود بمناطق الجنوب، للعمل على توفيرها وتجهيزها وإرسالها للجنوب لمساعدة عدد من العائلات الليبية في هذه الأوقات العصيبة التي تمر بها ليبيا من ظروف اقتصادية ومعيشية.

وأضاف، أن الأسر المسجلة لدى الصندوق خضعت للبحث والدراسة الاجتماعية وفق اشتراطات الشركة لنطمئن أن المساعدات ذهبت لأصحابها ذوي الدخل المحدود ، مشييراً، إلي التواصل والتنسيق بين الشركة والصندوق في مثل هذه الحملات ضماناً لإستفادة أكبر عدد من الأسر المحتاجة.

ومن جهته أوضح “علي عمر ضؤ” المدير التنفيذي للصندوق، أن الصندوق قام بعدد من الحملات الخيرية التي لاتزال مستمرة ومن بينها الحملة الوطنية الخيرية التي تنظمها وتشرف عليها الشركة الوطنية للمطاحن والاعلاف المساهمة للأسر المحتاجة وذوي الدخل المحدود بالجنوب.

وأضاف أن هذه الحملة مكنت مالا يقل عن (500) أسرة محتاج من الحصول على حصتها من السلع الغذائية، وحملة الوحدة الوطنية الخيرية تستهدف تغطية كافة ملفات الأسر المحتاجة، وعازمة الشركة الوطنية للمطاحن والاعلاف المساهمة على إيصال المساعدات إلى ذويها لذوي الدخل المحدود وفق إمكانيات الشركة لتخفيف معاناة الأسر المحتاجة وذوي الدخل المحدود في ظل الظروف الصعبة والغلاء الكبير في الأسعار الذي يعاني منه أهالي مناطق كافة ربوع ليبيا.

الأكثر قراءة

مساحة إعلانية

المزيد من الأخبار

القائمة